1

كيف يمكنك استعادة هاتفك الذكي أو جهازك اللوحي في حال سرقته أو نسيانه في مكان ما ؟ سؤال يشغل بال الكثيرين ممن يحتفظون بأرقام أو بيانات سرية على أجهزتهم التي يشكل استخدامها دون إذن انتهاكا للخصوصية.
ويؤكد خبراء تقنية أن شركات أمن البيانات قامت بتطوير تطبيقات مخصصة للهواتف الذكية والأجهزة اللوحية يمكنها في حال فقدان الهاتف التحكم فيه عن بعد وحماية محتوياته من السرقة، وتمنح خاصية البحث عن الجهاز المفقود أو المسروق باستخدام تقنيات "GPS"و "GSM" و" Wi-Fi" والقيام بتعطيل عمله وحذف البيانات الشخصية منه. كما يمكنها التقاط "صور بوليسية" خفية من الجهاز وإرسالها إلى صاحب الهاتف.
بعض التطبيقات يوفر خدمة التقاط الصور عن بعد وإرسالها لصاحب الجهاز المفقود، حيث يقوم الهاتف بتصوير المستخدم الجديد أو السارق بواسطة كاميرا في مقدمة الجهاز، في حال قام بلمس الشاشة أو تصفح البيانات
في المقابل استبعد الخبراء امكانية استعادة الجهاز المفقود ما لم يكن محتويا على إحدى البرمجيات المخصصة لتحديد موقع أو من خلال غلقه عبر الشركات المزودة للاتصالات أو المطورة للتطبيقات،
 خبراء يبتكرون تقنيات تحدد أماكن الأجهزة المفقودة   (اليوم)

وقال الخبير التقني عدنان طالب : بإمكان صاحب الجهاز المفقود تعطيله عن بعد من خلال إرسال رسالة تظهر على الشاشة تتضمن على سبيل المثال كيفية الاتصال به لإعادة الجهاز إليه، وفي حال احتوى الجهاز على بيانات شخصية أو بيانات خاصة بالعمل، فبإمكان صاحبه حذفها بالكامل. كما يمكن تحديد موقعه وهو ما يزيد فرص استعادة الجهاز من خلال معرفة الإحداثيات، ويمكن الحصول على الإحداثيات عن بعد بواسطة تقنية "GPS"، في حال كان الهاتف أو الجهاز يدعم تلك التقنية، وإذا لم تتوافر تقنية "GPS" أو كان الجهاز خارج نطاق التغطية، فيمكن الحصول على المعلومات من الجهاز بواسطة أقرب برج "GSM" للشبكات الخلوية أو نقطة الاتصال بالشبكات اللاسلكية "Wi-Fi"، بحيث يمكن الحصول على الإحداثيات التقريبية لموقع الجهاز التي تساعد على معرفة مكانه.
وتابع طالب " يوفر بعض التطبيقات خدمة التقاط الصور عن بعد وإرسالها لصاحب الجهاز المفقود، إذ تسمح للهاتف بتصوير المستخدم الجديد أو سارق الجهاز سرا، بواسطة كاميرا في مقدمة الجهاز ، ويقوم الجهاز اللوحي والهاتف الذكي بالتقاط عدد من الصور في حال قام أحد ما بلمس شاشة الجهاز أو تصفح البيانات، حيث ترسل الصور لصاحب الجهاز، ويمكنه معرفة مستخدم الهاتف بعد سرقته، ويوفر بعض البرامج خاصية التحكم الكامل في الجهاز عن بعد عبر أدوات مخصصة للمراقبة". ويوفر بعض شركات الاتصالات خدمة تعطيل الأجهزة المفقودة، عبر الرقم التعريفي الخاص بالجهاز "imei" حيث يمكن تعطيل الجهاز عبر شبكة المشغل، ما يعمل على منع استخدامه أو إعادة بيعه، فخدمة الإبلاغ عن الأجهزة المفقودة تعمل على قفل الجهاز عن طريق شبكات مشغل خدمة الاتصالات باستخدام الرقم التعريفي الخاص بالجهاز "imei" الذي يتكون الرقم من 14 خانة، ولكل جهاز في العالم رقم تعريفي خاص به. وفي هذا الإطار يقوم خبراء تكنولوجيا المعلومات بالعالم على تطوير منصات وتقنيات جديدة تساعد المستخدمين على التحكم في الهواتف وتأمينها عن بعد، لتمكن أصحابها من استعادتها بعد فقدها أو تعرضها للسرقة، لاسيما وأن الشركات المصنعة فى العالم تتنافس لتطوير تقنيات مميزة للهواتف المحمولة، وقال الخبير التقني ثامر العنزي : "ورثت الأجهزة اللوحية والهواتف الذكية من الحواسب المحمولة عدد من القيود، فهي كالحواسيب المحمولة يسهل سرقتها، وقد تحوي معلومات مفصلة هامة وسرية، إلى جانب ذلك فخطر سرقة البيانات وارد ليس في حالات سرقة الجهاز أو فقدانه، بل ونتيجة لهجمات البرمجيات الخبيثة أيضا ولصوص الأجهزة. كما أن هناك عدة برمجيات وتطبيقات يمكنها حماية الهواتف والأجهزة اللوحية على صعيد البيانات او الأجهزة، فبعضها تزود بتطبيقات للتحكم عن بعد عبر شبكات الإنترنت أو يمكن أجادها عبر إحداثيات "GPS" و "Wi-Fi" ، بحيث يتمكن صاحب الهاتف أو الجهاز اللوحي من حذف البيانات الشخصية أو إغلاق أو تعطيل الجهاز نهائيا كي لا يتمكن السارق من كشف البيانات أو الاطلاع عليها".
وأشار إلى أن أبرز البرامج التي توفر هذه الخصائص أيضا "Kasper sky Tablet Security" و "VMS Protection " و "Anti-Theft for Mobile " و " Find my iphone " و "Navizon app" و"Hound" و"iLocalis " التي عادة تأتي بشكل مجاني عبر متاجر التطبيقات المخصصة للهواتف الذكية والأجهزة اللوحية.
ويصنف خطر ضياع وسرقة الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية في الولايات المتحدة في المركز الثالث ضمن قائمة الأخطار الأمنية بعد الفيروسات لسهولة حمل تلك الأجهزة وارتفاع ثمنها ما يعرضها للضياع و السرقة، وذكرت إحصائية أن سرقة الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية تكلف أكثر من 5.4 مليار دولار سنويا عبر فقدان ما يقارب 12000 جهاز كل أسبوع.
 

إرسال تعليق

 
Top